Sign In

البنك الأهلي يطبق أنظمة مصرفية تقنية متطورة

الإثنين, 23 جمادى الأولى, 1435

​تعزيزاً لأحد توجهاته الإستراتيجية بأن يكون أفضل بنك إلكتروني

الميمان: الأنظمة الجديدة ستعزز ريادة البنك في الخدمات المصرفية الإلكترونية

الغامدي: النظام الجديد سيطبق على جميع عمليات البنك وسينعكس على طريقة وأسلوب تقديم الخدمات للعملاء

​​في إطار جهوده المستمرة وسعيه لتحقيق أحد توجهاته الاستراتيجية في أن يكون أفضل بنك إلكتروني، أعلن البنك الأهلي عن بدء تنفيذه أنظمة مصرفية متقدمة تقنياً وفقاً لأفضل المعايير في هذا المجال.

جاء ذلك إثر تعاقد البنك الأهلي مع شركة تاتا العالمية لخدمات التقنية وتطوير الأنظمة (TCS) لتنفيذ أحدث شبكة مصرفية تقنية تستهدف استبدال العديد من نظم البرمجيات وتساهم في دعم جميع العمليات المصرفية بما في ذلك عمليات الفروع وأجهزة الصراف الآلي والقنوات الإلكترونية.

ويأتي تطوير البنك للبنية الأساسية للتعاملات المصرفية الإلكترونية في إطار توسع البنك في استخدام التقنيات وتقديم خدمات ومنتجات مصرفية إلكترونية تتناسب مع جميع شرائح العملاء مع الأخذ بالاعتبار سرعة الخدمة وجودتها. 

وفي ذات السياق، صرح رئيس مجلس إدارة البنك الأهلي الأستاذ منصور الميمان الذي رعى حفل توقيع الاتفاقية المنعقد مؤخراً في إدارة البنك الإقليمية بالرياض " أن هذه الاتفاقية تندرج ضمن سعي البنك نحو تعزيز رؤيته الهادفة إلى تطوير بنيته التقنية ودعمه المستمر لمنظومة المساندة والتشغيل والارتقاء بالخدمات لعملائه، كما تجسّد الاتفاقية قرار مجلس إدارة البنك والإدارة التنفيذية بالاستثمار بشكل كبير في المستقبل".

​وأضاف الميمان أن البنك يدرك مدى أهمية التقنية الحديثة لتقديم أفضل خدمة للعملاء، مشيراً إلى أن تطبيق الأنظمة التقنية الجديدة سيعزز من ريادة البنك في مجال تقنية المعلومات وزيادة مواكبته للمتغيرات المتسارعة في مجال صناعة الخدمات المالية وتحقيق المزيد من جودة الخدمات وسرعتها وكفاءتها بالإضافة إلى خلق إمكانيات جديدة وبيئة تقنية أكثر أماناً.​

وأوضح قائلاً  "أن هذه الخطوة تُعد مهمه بالنسبة للبنك وتعزز التطور التقني للتعاملات المالية والمصرفية لمستخدمي القنوات الإلكترونية كما تأتي ضمن جهوده الهادفة إلى تطوير البنية التقنية  من خلال توفير أعلى معايير مصرفية تنعكس بشكل إيجابي على الخدمة المصرفية المقدمة إلى العملاء". 

واختتم الميمان حديثه بالقول: "إن تطبيق أنظمة مصرفية تقنية متطورة يُبرز التزام البنك بتسخير التقنية الحديثة لتحسين جودة خدماتنا التي نقدمها لعملائنا، كما سيسهم في تنفيذ استراتيجيته الخاصة بالنمو وجودة الخدمات وتوفير الجيل القادم من الخدمات المصرفية، مشيراً إلى أن هذا المشروع يمثل واحداً من ضمن مجموعة استثمارات ضخمة يقوم بها البنك الأهلي لتنفيذ التقنية الجديدة التي ستسمح للبنك تلبية تطلعات عملائه واحتياجاتهم المستقبلية".

من جهته، علق السيد أن شاندراسيكاران، الرئيس التنفيذي والعضو المنتدب لشركة (تاتا) للخدمات الاستشارية (TCS)، عقب توقيع الاتفاقية قائلاً: " أننا نثمن اختيار البنك لشركة تاتا لتطبيق حزمة البرمجيات التقنية المصرفية التي ستسهم في تطوير خدمات البنك الإلكترونية وتوفير حلول مصرفية شاملة تقنياً إذ نؤكد التزامنا وحرصنا على تقديم أعلى مستويات الخدمة من خلال توفير منتجات وخدمات متطورة ومتقدمة تقنياً وذات أرقى معايير الأمان". 

ومن جانبه، أوضح الرئيس التنفيذي للبنك الأهلي سعيد الغامدي الذي وقَّع الاتفاقية مع السيد أن شاندراسيكاران، أن الاتفاقية تشتمل على تقديم حزمة منتجات وخدمات مصرفية تقنية والتي من شأنها أن تساعد البنك على إجراء التغييرات الضرورية في البنية التحتية التقنية وذلك من أجل الوصول إلى تحقيق هدفنا الاستراتيجي بأن نكون أفضل بنك يقدم خدمات مصرفية متطورة تلبي متطلبات واحتياجات كافة شرائح عملائه، موضحاً أن تلك الاتفاقية تندرج ضمن تركيز البنك على الابتكار والتزامه بتقديم حلولاً بنكية متطورة لعملائه. 

وأضاف أن اختيار البنك الأهلي لشركة تاتا العالمية كشريكٍ لنا يأتي لخبرتها الطويلة والمتميزة في مجال الخدمات المُدارة لتقنية المعلومات والاستشارات وحلول الأعمال مما سيتيح للبنك إطلاق منتجات وخدمات جديدة تستهدف عدداً أكبر من العملاء وبخدمة أسرع، مع الحفاظ على تقديمنا لخدمات موثوقة من خلال جميع قنواتنا المصرفية.

ونوه الرئيس التنفيذي للبنك الأهلي إلى أن: "البنية التقنية للبنك ستكون معتمدة على نظام "TCS Bancs"، حيث قام البنك بتوجيه كافة جهوده واستحداث فريقاً مشتركاً متخصص لقيادة عملية تطبيق الأنظمة المصرفية التقنية الجديدة من خلال تطوير التطبيقات بما يتوافق مع طموح واحتياجات العملاء وذلك باستبدال البنية التحتية الالكترونية ببنيه جديدة أكثر تطوراً، مشيراً إلى أن فريق العمل قدم بالفعل نموذج محاكاة للفروع كما يعمل حالياً على تنفيذ أول منتج جديد خلال الأشهر القادمة". وأضاف أنه سيتم الانتهاء من تنفيذ الأنظمة المصرفية التقنية الجديدة خلال الشهور الأولى من العام القادم لتكون بذلك قد طُبِّقَت على جميع عمليات البنك وانعكست على كيفية تقديم المنتجات المصرفية لعملائه، الذين سيجدون أنفسهم أمام منتجات جديدة، ومعاملات ورقية أقل، وخدمة أسرع، وفترة انتظار أقل.

واختتم الرئيس التنفيذي للبنك الأهلي حديثه قائلاً: "أن التطبيقات التقنية الجديدة التي توفرها شركة (تاتا) تعد جزءاً واحداً فقط من مشروع كبير يستهدف الاستثمار في الفروع الجديدة، وأجهزة الصرف الآلية، ونقاط البيع، والتقنيات الالكترونية عبر شبكة الانترنت والهاتف المحمول التي ستسمح للعملاء بالوصول إلى أحدث المنتجات والخدمات من خلال هذه التقنيات الحديثة، مشيراً إلى أن البنك قام مع بداية العام الحالي بتنفيذ عدداً من أنظمة المساندة التي تحسن من أدائه لأعماله، كما سيتم قريباً إطلاق تواجد البنك الجديد عبر الانترنت، بالإضافة إلى وجود تطبيقات جديدة للهواتف الذكية والأجهزة اللوحية".​

البنك الأهلي السعودي, جميع الحقوق محفوظة 2022
NCB-Twitter-AccountNCB-YouTube-AccountNCB-LinkedIn-AccountNCB-Instagram-Account