Sign In

البنك الأهلي أول بنك يوقع اتفاقية التعاون المحدثة مع برنامج «كفالة»

الثلاثاء, 19 شوال, 1439

​لتصدره منذ انطلاق البرنامج ودوره الرائد في دعم قطاع المنشآت الصغيرة والمتوسطة 

​​انطلاقا من تصدره منذ انطلاق البرنامج وريادته لدعم المنشآت الصغيرة والمتوسطة، وقع البنك الأهلي التجاري يوم الثلاثاء الموافق 03/07/2018م اتفاقية التعاون المحدثة مع برنامج كفالة تمويل المنشآت الصغيرة والمتوسطة كأول جهة تمويل توقع اتفاقية التعاون المحدثة، في مبادرة جديدة تستهدف تشجيع وتحفيز جهات التمويل على تمويل شريحة أكبر من المستفيدين أصحاب المنشآت الصغيرة والمتوسطة عبر زيادة نسب تغطية الكفالات وفقاً لصيغ التمويل الشرعية وذلك لأهمية هذا القطاع ومدى تأثيره الاقتصادي والاجتماعي. 

هذا، وقد وقَّع الاتفاقية عن برنامج كفالة المدير العام الأستاذ هُمام هاشم، وعن البنك الأهلي التجاري الأستاذ خالد باشنيني نائب الرئيس التنفيذي -رئيس مصرفية المنشآت الصغيرة والمتوسطة بالبنك.

ومن جهته، أوضح الشريف خالد آل غالب – نائب أول الرئيس التنفيذي بالبنك الأهلي أن الاتفاقية المحدثة تساهم في تحقيق الأهداف الطموحة والمتعلقة بقطاع المنشآت الصغيرة والمتوسطة وتمويل المنشآت العاملة في القطاعات التي تستهدفها رؤية 2030 وكذلك في المناطق الواعدة. ويأتي اختيار البنك الأهلي التجاري كأول البنوك المشاركة مع البرنامج في توقيع اتفاقية التعاون المحدثة كونه يملك سجلاً متميزاً وأداءً مرتفعاً في تقديم التمويل للمنشآت الصغيرة والمتوسطة تحت مظلة البرنامج وذلك منذ تأسيس البرنامج وإطلاقه في العام 2006م.

وبهذه المناسبة عبَّر المدير العام لبرنامج كفالة تمويل المنشآت الصغيرة والمتوسطة الأستاذ هُمام هاشم عن سعادته بهذا التعاون، الذي يعكس رؤية البرنامج في تفعيل التعاون مع البنوك التجارية وقطاع المنشآت الصغيرة والمتوسطة بهدف دعم وتعزيز واستقرار هذا القطاع من خلال تحقيق معدلات عالية من التمويل. 

وأشار هاشم ان اتفاقية التعاون المحدثة تشتمل على العديد من المحفزات التي تساهم في تحقيق رؤية المملكة 2030 ورفع نسب الإقراض المحلي للمنشآت الصغيرة والمتوسطة إلى 20% بحلول عام 2030م، وتتضمن الاتفاقية توسيع شريحة المنشآت المتناهية الصغر والصغيرة والمتوسطة وذلك بحد مبيعات أعلى 200 مليون ريال بدلاً من 30 مليون ريال، كما أرتفع حجم تغطية البرنامج لهذه الشريحة ليصل بحد أقصى إلى 15 مليون ريال بدلاً من 1.6 مليون ريال ، كما وارتفعت نسبة كفالة البرنامج في الاتفاقية المحدثة لدعم انشطة القطاع السياحي وسيدات الأعمال. مشيراً الى أن تجديد الاتفاقية مع البنك الأهلي التجاري جاءت لمواكبة النمو المطرد في عدد الطلبات المقدمة من أصحاب المنشآت الصغيرة والمتوسطة للحصول على تمويل بكفالة البرنامج.

​وفي ذات السياق، أفاد رئيس مصرفية المنشآت الصغيرة والمتوسطة - بالبنك الأهلي، أن توقيع البنك الأهلي لهذه الاتفاقية كأول جهة تمويلية يأتي امتداداً للنجاح القائم والتعاون المثمر بين البنك الأهلي التجاري وبرنامج كفالة منذ انطلاقته، ومن خلاله يسعى البنك ليكون شريكاً حيوياً مع برنامج كفالة لتحقيق أهدافه في دعم ونمو قطاع المنشآت الصغيرة والمتوسطة ويعكس حرصنا على تذليل العديد من العقبات أمام المستفيدين من أصحاب المنشآت من خلال تقديمنا لمنتجات وخدمات مصرفية مميزة ومبتكرة.

ويتصدّر البنك الأهلي التجاري جميع البنوك وكان أكبر البنوك المُصدَرة للكفالة في برنامج "كفالة"، حيث أصدر أكثر من 41% من إجمالي الكفالات منذ انطلاق البرنامج عام 2006م بإجمالي دعم يقدر بـ سبعه مليار ريال.



البنك الأهلي التجاري. جميع الحقوق محفوظة 2018