Sign In

البنك الأهلي يُنظم ملتقى الإستدامة السنوي الثاني

الثلاثاء, 26 صفر, 1434

في إطار التزام البنك الأهلي بقضايا الإستدامة وجهوده المتواصلة في إعتماد ممارسات مستدامة، نظم البنك الأهلي مؤخراً ملتقى الإستدامة السنوي الثاني لشركاء الأعمال والذي عقد تحت شعار "معاً من أجل غدٍ أكثر إشراقاً"، والذي أفتتحه عادل الحوار نائب أول الرئيس التنفيذي رئيس قطاع الأفراد ورئيس لجنة شركاء الأعمال بالبنك بحضور عدد من الموردين والعملاء من الشركات المهتمة بالاستدامة.

ويأتي تنظيم البنك لهذا الحدث الهام إنطلاقاً من إدراكه لأهمية دوره ورسالته كأحد أبرز المؤسسات المالية الرائدة في دعم مسيرة التنمية الوطنية وكذلك للإطلاع على مختلف الرؤى ووجهات النظر المطروحه والمُشاركه برؤيته إزاء قضايا  البيئة والتنمية المستدامة.

ويهدف اللقاء إلى رفع مستوى الوعي بمفهوم الإستدامة وتعزيز ممارسات التنافسية المسئولة وبحث أبرز القضايا والتحديات التي تواجه موردين البنك في تطبيق الإستدامة بهدف مشاركة تجربة رحلة البنك الأهلي في مجال الإستدامة وتشجيع شركاء العمل و الموردين  على إعتماد ممارسات مستدامة.

وبحث اللقاء فرص ومجالات التعاون مع الموردين في المشاريع ذات الصلة بالاستدامة، كما أستعرض اللقاء عرض أبرز إنجازات البنك في الإستدامة والتي اشتملت على زيادة عدد الموردين من الشركات الصغيرة والمتوسطة وذلك في إطار زيادة الدعم المقدم لموردينا المحليين وإيجاد فرص أفضل لهم حيث أن الإستدامة تُعد جزء من عملية إختيار الموردين الذين يقدمون حلول إستدامة أكثر جدوى.

وإن إلتزام البنك الأهلي بتحقيق الإستدامة في كافة الجوانب الحياتية إنما يأتي من إيمانه الحقيقي بأن نجاح  أعمالنا ونمونا في المستقبل يرتبط بشكل وثيق ومباشر بجميع مساهمينا وعملائنا وموظفينا وشركائنا في الأعمال وكذلك مجتمعنا وبيئتنا المحيطة"، حيث أصبح العالم اليوم على قناعة بأن التنمية المستدامة هي السبيل الوحيد لضمان الحصول على مقومات الحياة في الحاضر والمستقبل كما تسعى من خلال محتواها إلى تحقيق نوعية حياة أفضل للبشريه.

ويهدف البنك إلى تعزيز مفهوم الإستدامة ونشر ثقافة الحفاظ على البيئة من خلال عدة نشاطات أهمها ترشيد إستهلاك الموارد الطبيعية كالماء والطاقة والورق والمساهمة الجماعية في خفض التكاليف البيئية وكذلك المشاركة في تغيير سلوك الأفراد في بيئات العمل وما يعكسه ذلك على حياتهم اليومية.

يُذكر أن البنك الأهلي كان ضمن أوائل الشركات السعودية التي طبقت تقارير المبادرة العالمية وقامت بإصدار تقارير متخصصة في مجال الإستدامة، كما أن البنك هو أول مؤسسة مالية في منطقة الشرق الأوسط تصدر تقرير إستدامة معتمد دولياً. وقد إستثمر البنك الأهلي على مدى العامين الماضيين في تركيب أجهزة متطورة لتخفيض استهلاك الماء والكهرباء في مبانيه الرئيسية وفروعه، وإستحداث إجراءات لإعادة تدوير النفايات ووضع معايير لمواصلة تحسين الأداء المستدام وذلك لتوفير التكاليف البيئية،  إضافة إلى العديد من حملات التوعية والإرشاد التي يقدمها لكافة منسوبيه من وقت لآخر.

البنك الأهلي السعودي, جميع الحقوق محفوظة 2022
NCB-Twitter-AccountNCB-YouTube-AccountNCB-LinkedIn-AccountNCB-Instagram-Account